منتدايات 8 ماكس مش هتقدر تسيب النت

مرحبا ببكم في  شبكة ومنتديات  دموع الذكريات

أهلا وسهلا بك زائرنا الكريم, أنت لم تقم بتسجيل الدخول بعد! يشرفنا أن تقوم بالدخول أو التسجيل إذا رغبت بالمشاركة في المنتدى

يقول بطل القصة

اذهب الى الأسفل  رسالة [صفحة 1 من اصل 1]

1default يقول بطل القصة في السبت فبراير 06, 2010 9:15 am

رومنسي


عضو مهم
عضو مهم
رحت لمحل بيع الكتب المستعمله المكتبة ذي تبيع الكتب الرخيصه
رحت لها وشريت لي
كتاب وكان عندي اختبار له في اليوم الثاني.. (هذي طريقتي في الاختبارات).. المهم
فتحت الكتاب
فتحت الصفحة البيضاء اللي بعد الغلاف لقيتها مكتوبة بقلم حبر ناشف،
واضح إنه مكروف لين قال آمين، المهم ..

الكتاب طلع لبنت قبل ما تبيعه (يا
عمري توها زانت المذاكرة ) والغريب إنها كاتبة الكلام هذا:
أنا أدري إنك أول ما
تقرا الورقة ذي بتنهبل، بس خلّني أقول لك شي.. أنا صراحة مثلك في الكلية
ومقهورة..
ما كتبت هالكلام إلاّ من القهر.. وعندي إحساس إنك بتقدّر ظروفي كونك
مثلي عايش نفس الأجواء الحين )!!

وقامت تسب في دكتورة اسمها .... !! وبعد ما
شبعت من سبّها..
قالت: وعموماً فرصة سعيدة جداً إني تعرفت عليك، وأشكرك على
قراءة كلماتي بس والله ما كتبت إلاّ من الطفش عموماً- أنا فضولية شوي.. ممكن بعد ما
تخلّص من الكتاب.. تكتب لي على الوجه الثاني ردّك لي.. ورجعه وأنا بقرا ردّك.. وإن
شاء الله إني أبي أجي أشتريه في تاريخ كذا كذا )

ناظرت في التاريخ.. لقيته
بكره !!!!!؟
ياساتر وش أسوّي؟ طيب أنا ما ذاكرت.. وش ذا الحظ؟ المهم إني خقيت
يعني رحت وطي)..
وقررت إني أكتب لها الرد وبرجّعه.. بس قبل كل هذا رحت وصورت
الفصول اللي داخله بالاختبار عشان اذاكر

ضبطت لها رد محترم
وقلت لها:
ترى أبي أشتريه عقب أسبووع .. ورحت أرجعه ..
وفعلا رجعته وشراه الزوووول مني بنص
السعر

اليوم الثاني بالليل رحت للمحل لقيته الكتاب مباع
سألت الـزووول :
الكتاب اللي شريته منك أمس وينه؟
قال: امبارح اجتبنت وشالته !!

وانا
اللي تنفتح كشرتي لين وصلت اذاني
المهم أخذت أنا ويّاها الله لا يقردنا ثلاثة
أشهر وحنّا شارين الكتاب بايعين الكتاب.. والمستفيد الـمحل حق الكتاب
المستعمل..
لا وبعد صار ما يحطّه في الدرج.. خلاص فهم علينا وصار يخليه عنده على
الطاولة ويسلمه لي أو لها أول ما نجي ..

مررررررت الأيام وجيت مرة قلت
للـزوول وين الكتاب؟
قال: ما أدري امبارح

جاء راجل أخذ الكتاب..

قلت: يا ابن الحلال قل غير هالكلام الكتاب قديم ومعفّن وأوراقه نصها كتابات..

قال: آآآآآي

عليك الله أخدوه الزول الكتاب الأصفر ..
المهم طلعت
وركبت السيارة.. ويوم وصلت الإشارة قلت : لحظة يا رجال، الـ..... الحين يقول الكتاب
الأصفر.. يا خي هو أحمر أصلا مهوب أصفر ..
المهم ديورت بسرعة ودخلت المحل
بسررررعة.. تتوقعون وش شفت؟!!!

لقيت الزووووووول ابن الذين ماسك كتابي
الأحمر وقاعد يكتب الرسالة اللي أنتظرها في صفحة من الصفحاااات
طلع الخال هو
اللي انا خاق معه من مده

2default رد: يقول بطل القصة في الخميس فبراير 18, 2010 8:28 am

لميس

avatar
عضو مهم
عضو مهم
[/SIZفي اليوم التالي عندما فتحت"هيناتا"خزانتها المدرسية تفاجأت بثلاثة باقات ورد فأمسكت بالبيضاء و قرأت الرسالة التي معها و قرأت((عزيزتي "هيناتا" أرجو أن تقبلي اعتذاري على الشك فيك ....المخلص"k"Smile)ثم أخذت الوردية و قرأت (( آسف جدا..."s"))(صراحة الأخ متكلف على هالرسالة)و أخذت الثالثة التي كانت حمراء رائعة((حبيبتي"هيناتا" اقبلي اعتذاري إن كنت أخطأت بشيء و أنا لا أقصد...مع حبّي"N"وما إن قرأت الرسائل حتى كاد يغمى عليها(الحين وش قصة هالبنت مع الأغماء)و ما إن رأت "ساكورا"و"اينو"هذا الكمّ من الورود قالت"اينو":أووووو يبدوا أن إحداهن لديها الكثير من المعجبين السريين،في ذلك اليوم لم تقدر "هيناتا"على الحراك لأنها كانت تعلم بأن3 من الفتيان كانوا يراقبونها عن كثب(مسكينة لكن مثل ما يقولون :الحب و ما تهواه القلوب)مرت الأيام و لم يحدث شيء مثير للجدل.
في أحد الأيام كان"ايتاشي"جالس يحدق في الفراغ ثم قال و هو يبتسم:رائع... رائع جدا، عندها قال أحد أتباعه:سيدي ما الأمر الذي جمعتنا له لقد تركنا الجبهة الرئيسية بدون حماية،ثم قام "ايتاشي"فأطلق من يديه نارا أحرقت الرجل ببطء حتى الموت،و قال بكل برود:هل من اقتراحات أخرى؟،ثم صمت الجميع صمت الأحجار،بعد مرور عدة دقائِق من الصمت الفظيع قالت"نيلا" (هذي وحدة أنا اخترعتها من عقلي و هي مساعدة ايتاشي وهي تموت عليه):سيدي ألا تظن أن الوقت قد حان لكي نرجع الجنود إلى مواقعهم ففي النهاية لديهم الكثير ليفعلوه ؟ثم صرفهم"ايتاشي"،عندها قال :اسمعي يا"نيلا"و اسمعي جيدا...أريد تلك الفتاة بأسرع وقت ممكن،قالت و الشرر يتطاير من عينيها:نعم سيدي،ثم ذهبت و هي تغلي من الغيرة ثم قامت تكلم نفسها:تلك الفتاة لم يهتم بِها أعني هي ليست أجمل مني إنها قبيحة على أيّة حال كما أن سيدي لا يحبّها أجل انه يحبّني أنا ،أنا وحدي (المسكينة انجنت)أجل فقط أنا.

***




في مساء اليوم التالي كانت"نيلا"تتجسس على "هيناتا" لكي تخطفها(عشان تملا عيون ايتاشي)كانت "هيناتا"تمشي وحدها في الغابة و تفكر بكل ما حدث في الايام القليلة الماضية ، كانت تمشي بهدوء ، و كان "ناروتو"يمشي في نفس الطريق (لأ ما كان يلاحقها)،فجأة أحست"هيناتا" بذراعين تطوِّقانها من الخلف فصرخت بصوت عالِِ،عندها سمعها"ناروتو"و ركض إليها فرأى "نيلا"و هي تحاول اختطاف"هيناتا"ثم جاء و بدأ بقتال "نيلا"لكنها هزِمت و انسحبت من القتال لكنه لم يستطع اللحاق بها،ثم انحنى ليمسك"هيناتا"فما لبث أن وجدها تبكي بين ذراعيه عندها قال و قد احمرّ وجهه:آ...ل...لا بأس..لا بأس لا تبكي..لقد ذهبت ,عندها انتبهت أنها بين ذراعيّ فتى أحلامها (لووووول أحلى هيناتا حبتين)ثم ابتعدت عنه و قد احمر وجهها عندها قال"ناروتو"و هو خجِل: آ ..أنا حسنا كنتِ تبكين و...,فاحمرّ وجهها أكثر ثم قالت:ل...لا...لا بأس,قال "ناروتو" بمرح كالعادة:هيا أنت لست غاضبة مني أليس كذلك؟؟؟قالت في نفسها:آآآوه كيف أغضب منك؟؟(يا قلبي يا ناس أنتي)ثم قال بعد أن لاحظ أنها – سرحت بعييييد - :آ هيييه "هيناتا"!!عندها قالت :أوه...آ.. آسفة,ثم حاولت أن تقف لكنها لم تستطع فقد جرحت قدمها و لم تستطع المشي,لاحظ "ناروتو"هذا الشيء و بدون أي تردد حملها على ظهره (إذا على كذا كل يوم بتجرح رجلها)عندها قالت بخجل:ل...لا داعي ..ل ..لأن تحملني, قال:لا لا بأس,أنت تستحقِّين ذلك,فأنت على الأقل الفتاة الوحيدة التي لا تضربني أو تصرخ بوجهي ,أحسّت "هيناتا"بشعور غريب لم تعرف ما هو لكنه كان قويا ففتحت فمها قليلا و حاولت أن تقول:ن..ن.. "ناروتو"أنا ..أ...أريد أن أقول لك شيئا, قال: ما الأمر؟ و أحسّ بشعور غريب كأنه يعلم ما الذي ستقوله,قالت و هي أكثر ترددا:أ...أ...أنا...أ...أنا...أنا أحـ..،عندها قاطعتهما "ساكورا"عندما قفزت من اللاّ مكان :ماذا تفعلان؟(هالنذلة مفسدة اللحظات الجميلة) قال"ناروتو": "ساكورا"؟ ماذا تفعلين هنا؟قالت و ما شأنك أنت؟لكن ماذا حدث؟ قال: لقد جرحت"هيناتا"قدمها فلم تستطع أن تمشي,قالت "ساكورا": آآه فهمت , ثم غمزت بعينها ل"هيناتا" (ما قلت لكم حتى ساكورا تشوف هيناتا حركتكتكات)عندها احمر وجه "ناروتو"و"هيناتا" ففهمت "ساكورا" أنها يجب أن تذهب(انقلعي يللا منّاك) فودّعتهما و رحلت ,مرّت فترة من الزمن كانا صامتين فيها ثم قال"ناروتو":حسنا.. آ..لا أعرف كيف أقول هذا لكن... أنا.."هيناتا"أنا..,فاحمرّت وجنتاه ثم قال بعد أن لم يسمع ردّا منها:آ.."هيناتا"؟؟هل تسمعينني؟ لكنها كانت متعبة جدا فنامت على ظهره(ما قلت لكم هالبنت حررركات).

في تلك الليلة عندما رجعت "نيلا"خائبة إلى سيدها بدأ يصيح بقوة:أيتها الحمقاء لِم لم تحضريها؟؟ثم انهال عليها بوابل من الشتائم,بعد أن هدأ قليلا قالت :سيدي لقد حاولت لكنني أدركت أن ورائها قوة كبيرة تحميها , قال: قوّة؟ قالت : أجل ذلك الفتى الأشقر الذي معها, قال:آآ ناروتو أوزوماكي,ثم قال بعد أن تنهّد:الكيوبي,عندها قالت "نيلا" و عيناها تلمعان بمكر:لكنني عرفت كيف أحضرها، قال : كيف؟ قالت : لقد حاولنا أن نحضرها إلينا ففشلنا.. , ثم قالت و قد ازداد المكر في عينيها:لكننا لم نحاول أن نجعلها هي تأتي إلينا.

الرجوع الى أعلى الصفحة  رسالة [صفحة 1 من اصل 1]

صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى